ومنذ عام 2019، تعمل وزارة الثقافة مع 20 مدرسة وطنية للدراسات العليا في مجال الهندسة المعمارية والمناظر الطبيعية (ENSAP) لتحسين رفاه وصحة طلابها، وهي مدارس تأثرت بشكل خاص في أوقات الأزمات الصحية.

ويتمشى هذا النهج الاستباقي مع قانون توجيه الطالب ونجاح الطالب (قانون 2018 الخام) وخطة «الاستراتيجية للثقافة التي تركز على الطالب في التعليم العالي»، والتي صوت عليها المجلس الوطني للتعليم العالي والبحث الفني والثقافي في تشرين الثاني/نوفمبر 2019. وهو يهدف إلى حل المشاكل التي تم تحديدها بشكل خاص من خلال دراسة المسح التي أجراها الاتحاد الوطني للطلاب في مجال الهندسة المعمارية ودافع الرواتب في عام 2018 والتي كشفت عن الإجهاد والإجهاد والمشاكل الصحية التي يعاني منها الطلاب والتي ترتبط بسرعة الدراسات وحجم عملهم وثقافة "العربة". من المهم أيضا الإجابة عن أسئلة الطلاب حول إعدادهم للممارسة المهنية لتعزيز رفاهيتهم.

وبغية توسيع نطاق الخطوات الأولى المتخذة في المدارس في الفترة 2019-2020، كلفت الوزارة فريقا عاملا وطنيا في تشرين الأول/أكتوبر 2020 بوضع خطة عمل متعددة السنوات. وفي نهاية عملها، بدأت الوزارة في أيار/مايو 2021 مهمة مشتركة بين التفتيش العام للشؤون الثقافية والتفتيش العام للتعليم والرياضة والبحوث بشأن ظروف التعليم وإجراء الدراسات في مدارس الهندسة المعمارية والمناظر الطبيعية.

ويؤكد روزيلين باتشلو-ناركوين مجددا أهمية نشر هذه الخطة الطموحة التي لم يسبق لها مثيل والتي تهدف إلى ضمان بيئة للطلاب وبيئة للدراسة تحترم حقوقهم وتعزز رفاههم ونجاحهم. وسوف يتم دعم نشر هذه القوات على مدى خمس سنوات ومراقبتها وتقييمها من قبل وزارة الثقافة".

تتضمن الخطة المتعددة السنوات 10 توجهات مقسمة إلى 30 إجراءات مجمعة تحت مكونين: «الطلاب في مؤسستهم» و «الطلاب في المنهج الدراسي».

وسيكون للخطة المتعددة السنوات ميزانية محددة، تحدد كل سنة، ترافق وتدعم مختلف الإجراءات حتى عام 2027.

وتستهدف بعض التدابير أن تطبق على جميع الطلاب في التعليم العالي الثقافي، ولا سيما الطلاب الذين يستهدفون تحسين المعلومات الصحية والوقاية الصحية ومكافحة التمييز والعنف الجنسي والجنساني، لتعزيز الخدمات الطبية، الرصد الاجتماعي والنفسي للطلاب ودعم من هم في حالات الهشاشة أو الإعاقة.  

خطة العمل لطلاب الهندسة المعمارية والمناظر الطبيعية هي خطوة أولى في تطوير استراتيجية متعددة السنوية للتعليم العالي الثقافي بقيادة الوفد العام للإحالة والأقاليم والديمقراطية الثقافية حول مواضيع الصحة ودعم النجاح ودعم الحياة المهنية للطلاب.

وقد أعلن وزير الثقافة روزيلين باتشلو-ناركوين نشر هذه الخطة الصحية في "سيتي دو ليست" (Citee de l'architecture et du patimoine)، ودعوة جميع مجتمعات "اينساب" للمشاركة في تنفيذ هذه الخطة بطريقة جماعية.

اقرأ خطة عمل ENSAP Student Wellness and Health هنا