توماس Tranströmer تركنا في 26 مارس. كان يبلغ من العمر 83 عاما.

 

سيبقى Tomas Tranströmer الحائز على جائزة نوبل في الأدب عام 2011، واحدا من الأسماء العظيمة للشعر السويدي المعاصر، وهو محب للكلمات التي تمكن الجمهور الفرنسي من اكتشاف العمل بفضل الترجمات الجميلة التي سبق أن قدمت، قبل 20 عاما تقريبا، طبعات كاستور استرال ثم جاليمار.

وقد عمل توماس Tranströmer، وهو خريج في علم النفس، منذ فترة طويلة مع المعوقين والسجناء ومدمني المخدرات، مع قدر من السلطة التقديرية لا تقل عن الكفاءة. كان رجل الرسائل أيضا رجل قلب.