ولأسباب شخصية بحتة، اضطر جان جاك أيلاغون إلى التخلي عن فترة ولايته كرئيس لمجلس إدارة شركة الفنون الزخرفية
وتأسف وزارة الثقافة والاتصال لهذا المغادرة المبكرة. ولكن يظل جان جاك أيلاغون عضوا في المجلس.
وسيعين مجلس إدارة المؤسسة المقبل رئيسا جديدا يتولى تنفيذ مختلف المشاريع التي ستنفذ في الأشهر المقبلة.
وستكون مسؤولة عن تمكين الفنون الزخرفية من احتلال مكان متجدد على الساحة الثقافية الفرنسية والدولية، في ميادين الفنون الزخرفية والموضة والتصميم بصفة خاصة.