أعلن وزير الثقافة الفرنسي نايسسن ترشيح «Landing Beaches, Normandy 1944» للنقش على قائمة التراث العالمي لليونسكو في فئة الممتلكات الثقافية.

كانت شواطئ «Landing، نورماندي 1944»، مسرحا للعملية Neptune, أطلقت في 6 يونيو 1944 على ساحل نورماندي . هذه هي المرحلة الأولى من العملية المالك الفورد، فتح جبهة جديدة في غرب أوروبا ضد قوات الثالث هـ وفي النهاية أدى رايخ إلى تحرير أوروبا الغربية ونهاية الحرب العالمية الثانية في أوروبا. هذه الملكية المقترحة للتسجيل في قائمة اليونسكو للتراث العالمي تحتفظ بالآثار وتحمل ذكرى الكفاح من أجل الحرية والسلام.

وأصبحت شواطئ يوم الصفر مكانا للتجمع حول رسالة عالمية.

ويشمل هذا الموقع التاريخي كامل "تشانل شور" الذي بدأت عليه عمليات الهبوط في 6 يونيو/حزيران 1944: شريط مستمر من المياه يبلغ طوله نحو 80 كيلومترا من "رافينفيل" في الغرب إلى "أويسترهام" في الشرق. تشكل هذه الصفحات مشهد ثقافي مشجر، بمعنى الشهادة التي تركها حادث المغادرة، و أ المشهد الثقافي التكاملي، بمعنى الارتباط بهذا المكان من القيم الرمزية الاستثنائية.

وستنظر لجنة التراث العالمي التابعة لليونسكو في الترشيح في دورتها المعقودة في تموز/يوليه 2019.