فقد قررت فرانسك ريستر وزيرة الثقافة، بناء على اقتراح من لجنة الاختيار والمشورة من مجلس إدارة المدرسة، تعيين ماثيو فيري مديرا للهيئة الوطنية Conservatoire de Musique et de Danse de Lyon. وسيتولى ماتيو فيري مهامه في 4 شباط/فبراير 2019.

وتتألف لجنة الاختيار التي شكلت للتوظيف من ممثلين عن وزارة الثقافة، وكاثرين تسكيينيس، ورئيس المجلس الوطني للمرأة، ومارك أوليفييه دوبين، والملحن والموسيقي، والمخرج السابق للمجلس الوطني للمرأة DP، ودانيال أغسيلا، الراقصة السابقة في أوبرا باريس، والمديرة السابقة للدراسات في المجلس الوطني للمرأة DP.

يتمتع عازف البيانو وعالم الموسيقى، وهو حاليا مفتش الموسيقى في قسم الشؤون الثقافية في مدينة باريس، Mathieu Ferey بخبرة 20 عاما في إدارة المراصد حيث قام بتنفيذ مشاريع تعليمية كبرى وأنجز بنجاح برامج عقارية. إن رؤيته للمجلس الوطني للمرأة، التي تتميز بالحاجة إلى الامتياز والابتكار، تقدر التفاعل بين البحث والنشاط الفني، ولا سيما في ميدان الرقص، تقيم حوارا مثمرا بين التخصصات وبين ذخيرة التراث والابداع. ويلتزم ماتيو فيري بالتنوع الاجتماعي للطلاب، لتثبيت الفنون والتعليم الثقافي في قلب تعلم الطلاب وحركية الطلاب. كما يود أن يعزز أشكالا جديدة من أشكال التعبير المتعدد التخصصات المتأصلة في الخلق المعاصر.

ومن خلال هذا المشروع العالمي والملتزم، سوف يمكن ماثيو فيري المجلس الوطني للمرأة من تطوير التعاون مع جميع الشركاء الثقافيين، وسوف يواصل عمله الإقليمي والوطني والدولي.