بناء على اقتراح من هيئة المحلفين برئاسة بيير هيرميك، عمدة بوردو، الذي اجتمع يوم الثلاثاء، 20 تموز/يوليه، وبالاتفاق مع آلان روسيه، رئيس منطقة نوفيل - أكيتاين، روزيلين باتشلو - نركوين، وزير الثقافة، يمنح موافقته على تعيين إيمانويل أوندريه في الإدارة العامة للأوبرا الوطنية في بوردو، وهو مجلس إداري شخصي يرأسه ديميتري بوتيلوكس، نائب العمدة المسؤول عن الخلق والتعبيرات الثقافية.

تخرج من معهد الموسيقى الوطني في باريس، وأديانويل هوندر، مدير قسم الحفلات الموسيقية والعروض في Philharmonie de Paris منذ عام 2014، بعد تجربة غنية في Salle Pleyel وCity de la Musique.

يقترح إيمانويل أوندريه على الأوبرا الوطني في بوردو مشروعا بعنوان «دار أوبرا سيتوين» بني حول برنامج طموح يرتكز بقوة على أراضيه، مع اهتمام خاص من قبل الجماهير الشابة.

ويهدف هذا المشروع، الذي يدور حول زخم جديد للقوى الفنية الدائمة، إلى تلبية الجمهور في تنوعه الكبير والرغبة في المساهمة في التحول الايكولوجي. وهو يهدف إلى تطوير نفوذ المؤسسة من خلال استثمار مختلف أماكن المدينة بالإضافة إلى الأراضي، مما يدل على أن المشهد الحي مرتبط بالعالم من حولها.

وسيتولى إيمانويل أوندريه منصبه في أوائل أيلول/سبتمبر 2022 خلفا لمارك مينكوسكي الذي تقدم إليه وزيرة الثقافة خالص شكرها على العمل الذي أنجزته.