إن Atlas Culture عبارة عن موقع إلكتروني يهدف إلى مساعدة المهنيين والمواطنين بشكل أكثر عموما على فهم الأنشطة الثقافية في إقليم معين من خلال أداة رسم الخرائط وبطاقات الصور الشخصية لكل منطقة من المناطق الفرنسية. وقد صمم كجزء من برنامج مبتكر مشترك بين الإدارات في مجال التكنولوجيا الرقمية ( المقاولون الذين لهم مصلحة عامة ).

ويحشد الموقع أكثر من مائة مجموعة بيانات تتعلق بالعرض الثقافي، والإنفاق الثقافي العام، والعمالة، والمؤسسات الثقافية. وتتيح ثقافة أطلس هذه المجالات إمكانية الرجوع إليها مع المعلومات الجغرافية والاجتماعية - الاقتصادية، مثل متوسط مستوى معيشة البلدية أو الثروة الإقليمية أو، على سبيل المثال، حصة الشباب أو المديرين في السكان، لوصف الأقاليم وسكانها.

ويستند نظام أطلس إلى 71,600 مكانا ومواقفا ومنشآت ثقافية ستضاف إليها آلاف المهرجانات التي يجري التعداد الوطني لها. وهو يوضح الثراء غير العادي وتنوع العرض على الأراضي الفرنسية. ويمثل أيضا 609,600 عاملا يعلنون عن احتلال ثقافي نشاطا رئيسيا لهم في فرنسا، و 90,400 مؤسسة ثقافية يعمل فيها أصحاب العمل في السوق أو في غير السوق وموظفيهم.

ويتيح نظام أطلس تصور النفقات المخصصة للثقافة لجميع مستويات الإدارة، من الدولة (وزارة الثقافة) في المناطق إلى البلديات والمجتمعات المحلية والإدارات والمناطق المشتركة بين الطوائف، ويمكن على سبيل المثال عبور هذه الخرائط بعرض ثقافي موجود في الإقليم.

ومن أدوات المعرفة في مجال التشخيص الإقليمي، سيتم إثراء ثقافة أطلس في الأسابيع المقبلة بأداة تبادلية للبيانات من شأنها أن تسهل قراءة مجموعات البيانات التي يحشدها، كما أنها ستكمل بشكل مفيد نهج رسم الخرائط.

وبالتوازي مع ذلك، تم إصدار مجموعة «الثقافة»، بعنوان ثقافة الأطلس: الديناميات الثقافية والفوارق الإقليمية في فرنسا تجميع البيانات الوطنية عن العرض الثقافي والعمالة والمشاريع والنفقات الثقافية في الأقاليم التي تمت تعبئتها في أطلس، وتصف المناطق المختلفة التي تميز السكان والمساحات، في المناطق الريفية والحضرية على سبيل المثال.

يمكن الاطلاع على صحائف أطلس الثقافية والموجزة لكل منطقة من المناطق هنا: http://atlasculture.en/