وفي أيلول/سبتمبر 2021، أطلقت وزارة الثقافة نداء من أجل مشاريع مؤلفي وسائط بودكاست وابداعات الراديو.

يهدف هذا الجهاز الجديد إلى دعم المؤلفين والكتاب في الكتابة أو إعادة الكتابة وسائط بودكاست والابتكارات الاذاعية الاصلية, التي تتطلب استثمارا خلاقا كبيرا, سواء كانت من اشكال الخيال او البرامج الوثائقية او الاشكال المختلطة والابتكارية.

ويهدف المشروع، الذي أنشئ على أساس تجريبي، والذي تبلغ قيمته 500,000 30 يورو، إلى تعزيز التنوع وجودة التحرير باستهداف المؤلفين الذين لا تزال إمكاناتهم في الكسب منخفضة حتى الآن.

وفي هذه الطبعة الأولى، ترأس اللجنة غيوم غالييين، عضو اللجنة الفرنسية، وعهد إلى فرانسوا هيرد، المفتش العام للشؤون الثقافية والمؤلف المشارك للتقرير المتعلق بهذه الطبعة وسائط بودكاست قدم إلى وزير الثقافة في تشرين الثاني/نوفمبر 2020. كما تم تشكيل اللجنة من اثني عشر مهنيا من مجال البث الإذاعي والتلفزيوني: توماس باومغارتنر، ناتالي بيسيس، لويج شوسيو، ليلى جيتلي، أروان غاوشر، سيلفين غاير، أكسيل جاه نجيكي، كورين كلومب، سيهام مينير، إيف نيلي، Thibult de Saint Maurice and Sabine Zovigian.

يجتمع أعضاء اللجنة ثلاث مرات في الفترة بين كانون الأول/ديسمبر 2021 وآذار/مارس 2022 113 مشاريع , ومن بين الملفات التي تلقتها وزارة الثقافة البالغ عددها 1,300 ملفا تقريبا.

وقد تم اختيار المشاريع نظرا للرؤية الفريدة التي تعبر عنها، سواء كان الموضوع موضوع الدراسة أو المتطلبات النمطية. سيحصل الفائزون على دعم يتراوح بين 3,000 إلى 5,000 يورو لدعمهم في كتابة الأعمال الصوتية الأصلية.

وترحب وزارة الثقافة بنجاح هذه التجربة، التي تستجيب للتحدي المتمثل في دعم المواهب الجديدة والأشكال الجديدة من الإبداع، في سياق يتسم بالحماس الاستثنائي الذي ولده وسائط بودكاست .